المنتخبات

طاقم وليد الركراكي و الرجل لي بقا في الظل في عهد وحيد خاليلوزيتش

صورة لطاقم وليد الركراكي بمركز محمد السادس بمعمورة لي بدأ العمل ديالو للإعداد المعسكر القادم، الرجل لي واقف خلف رشيد بنمحمود هو محلل الأداء هاريسون كينغستون لي كان من طاقم يورغن كلوب في ليفربول و معاهم فاش خداو دوري الأبطال في 2019 ضد توتنهام و كذاك مونديال الأندية.

هاريسون كينغستون مع لقب دوري الأبطال لي فاز بها ليفربول في 2019

السؤال هو علاش معمرنا شفناه مع طاقم المدرب السابق وحيد خاليلوزيتش على الرغم من انه كانت الجامعة تعاقدات معاه في بداية مشوار المدرب البوسني مع المنتخب الوطني؟

واش مشكل اللغة و التواصل هو السبب ام انه خاليلوزيتش مابغاهش في الطاقم ديالو؟

علما انه خذم مع هشام الدكيك في كأس العالم للفوتصال للمنتخب الوطني المغربي لي كان قدم من خلالها مونديال في المستوى.

باش تتعاقد مع إطار متمكن و عندو تجربة على أعلى مستوى خص لابد تستافد منو ماشي يبقا فقط في الظل كيف وقع مع وحيد خاليلوزيتش.

هذه كتبقا تساؤلات لي مرتبطة بالمدرب السابق، اما المهم دبا هو الحاضر و نتمناوا وليد الركراكي يستافد من خدامات هاريسون كينغستون في تحليل أداء الخصوم إلى جانب موسى الحبشي المتخصص في إعداد الفيديو للمنتخب الوطني في المباريات و كذلك في التداريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى