مواكبة المحترفين

رحلة هاشم مستور من النجومية المبكرة إلى نهضة الزمامرة

يوسف البليلي/ 28 يونيو 2022

هاشم مستور من نجم عالمي في سن الخامسة عشرة إلى نهضة الزمامرةقصة غريبة للاعب المغربي هاشم مستور الذي حاز أنظار متتبعي الساحرة المستديرة في سن صغير ولعب للفريق الأول لميلان و المنتخب الوطني في سن مبكرة تحول إلى لاعب فاشل لا يرغب احد في التعاقد معه ليقرر اللعب في صفوف فريق نهضة الزمامرة الممارس بالقسم الثاني.

هاشم مستور من مباراة ودية بين ميلان و ريال مدريد

النجومية المبكرة سيف ذو حدين لم يعرف هاشم كيف يتعامل معه و غرق في نعيم الشهرة في الوقت الذي كان يجب عليه فيه الإجتهاد و صقل موهبته ففشل فشلا ذريعا في إثبات نفسه كموهبة عالمية بل انحدر إلى قاع الهرم الكروي و تحول للاعب عاطل لا يرغب أي فريق في ضمه لصفوفه.نتمنى صادقين أن تكون تجربته رفقة نهضة الزمامرة ناجحة و يستعيد شيئا من مستواه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى